نبذة عن الادارة

برزت الحاجة لوجود شرطه سياحية منذ أواخر الخمسينيات من القرن الماضي، وذلك نتيجةً للعدد الكبير من المواقع الدينية مثل أضرحة الأنبياء والصحابة ومواقع معارك إسلامية تاريخية وغيرها التي تزخر بها المملكة ولكون الأردن يتمتع بميزة الأمن التي أنعمها الله عليه فقد حرصت قيادة هذا الجهاز على إنشاء إدارة متخصصة في الأمن السياحي هدفها الرئيسي توفير الأمن للسياح أينما كانوا على ارض الأردن وقد مر تشكيل الشرطة السياحية عبر المراحل التالية:-

1958   بدأت الفكرة بتخصيص عدد من أفراد الشرطة لغايات إرشاد امن وحماية السياح والحجاج تحت مسمى شرطة الأديان وكانت هذه الوحدة نواه تشكيل الشرطة السياحية .

1967  تم تشكيل وحدة الشرطة السياحية وكان مقرها سلطة السياحة في عمان , تم إعادة تسمية هذه الوحدة إلى قسم الشرطة السياحية والذي اتبع إلى الإدارة العمليات مع بقاء مقر القسم في وزارة السياحة .

1988  أنبطت مهام هذه الوحدة بقسم الشرطة السياحية والذي كان مقرها في وزارة السياحة والآثار وكان يتبع لإدارة العمليات في مديرية الأمن العام .

1990  أتبع قسم الشرطة السياحية بمكتب الأمن الوقائي.

1994 استحداث إدارة الشرطة السياحية المتخصصة بتحقيق الأمن السياحي.

واليوم نجد أن إدارة الشرطة السياحية قد انتشرت فروعها وأقسامها في كافة مناطق المملكة فلا تكاد تجد موقع اثري أو سياحي إلا وترى مرتبات الشرطة السياحية متواجدة في المكان لتقديم خدماتهم للسياح ولكل زائر، وتعمل الإدارة على تحقيق الأمن السياحي من خلال المحاور التالية:-

المحور الاول :-  تأمين الحماية للمجموعات السياحيـة، من خلال الترفيق الأمني السياحي منذ لحظة الدخول وحتى المغادرة.

 

المحمور الثاني:- حمايـة المواقـع السياحيـة والأثرية وتوفير الأمن للمجموعات السياحيـة اثناء تواجدها وتجوالها داخل تلك المواقع.

 

المحور الثالث:- استقبال شكاوى السياح في المواقع السياحية والأثرية وأثناء إقامتهم بالفنادق والاستراحات والمخيمات السياحية او التي ترد عن طريق وزارة السياحة او هيئة تنشيط السياحة او بواسطة البريد الالكتروني الخاص بالإدارة وتوديعها للجهات المختصة

 

المحور الرابع:- المساهمة في تطوير وتحسين المنتج السياحي الوطني من خلال المشاركة في اعمال اللجنة الامنية ووحدة الرقابة المشتركة والعمل على تنفيذ ما يصدر عن هذة اللجان بهدف تحفيز فعاليات القطاع السياحي المختلطلة لتقديم الخدمات المثلى للسياح .


حقوق الطبع محفوظة لدى مديرية الامن العام